تاريخ الجمعية

بدأت الجمعية الوطنية بفكرة بين عدد من نشطاء حقوق الانسان عام 2004 واخذت الفكرة تتبلور وتكتمل بعد رصد المجتمع المدني المصري ومعرفة ما يحتاجة المجتمع المصري من عمل حقوقي يساهم في دفع عجلة الاصلاح السياسي والاجتماعي والاقتصادي في مصر ونصبح ملجأ لاصحاب الحقوق ومسلوبي الحريات للدفاع عنهم والوقوف بجانب الحق والعدل .
فكان القرار بانشاء جمعية اهلية مشهرة تحمل اسم له معني من عملها فكان ( الجمعية الوطنية للدفاع عن الحقوق والحريات ) وتقدمنا باوراق اشهار الجمعية وحصلنا علي الاشهار بتاريخ 16/8/2005 ومقيدة بوزارة الشئون الاجتماعية تحت رقم 6191 .
من هنا نجد ان الجمعية الوطنية للدفاع عن الحقوق والحريات هى جمعية أهلية غير حكومية ،مستقلة ،ولا تهدف الى الربح . والجمعية معنيه بتعزيز مفاهيم الحريات العامة والحقوق والواجبات الانسانية فى مصر لتعزيز مبدأ احترام حياة الانسان وكرامته وتبنى الدفاع عن قضايا حقوق الانسان التى تهدف فى مجملها الى تطوير الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية داخل المجتمع المصرى ،ايمانا من مؤسسى الجمعية بأن شرعة حقوق الانسان لن تزدهر الا بتهيئه الظروف المحيطة وزيادة وعى المواطنين بحقوقهم وكيفية المطالبة بها .

رسالة الجمعية الوطنية

ان يحيا المواطن المصري حرا كريما في بلده متمتعا بكافة الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية والثقافية والمدنية والسياسية التي ينص عليها الدستور والقوانين والمواثيق الدولية في مجتمع امن يأمن فيه علي نفسه و اسرته مدركا لواجباته نحو الاخرين ونحو الجماعة التي ينتمي إليها

اهداف الجمعية الوطنية

تسعى الجمعية إلى
1. نشر ثقافة حقوق الإنسان بين المواطنين على كل المستويات .
2. تعزيز حقوق المرآة كجزء متمم و تكميلي لحقوق الإنسان و زيادة الوعي لدى المرآة المصرية.
3. احترام كرامة الإنسان و حقوقه سواء المدنية و السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية والثقافية.
4. المساهمة في إصلاح التشريع المصري واللوائح والممارسات الإدارية للتوافق مع اتفاقيات ومواثيق حقوق الإنسان والعمل علي تفعيل المواثيق الدولية في المجتمع المصري
الأنشطة
تعمل الجمعية علي
1. دعم المواطن المصري التي تنتهك حقوقه و حرياته.
2. إجراء البحوث والدراسات في الموضوعات والمحاور ذات العلاقة بأهداف الجمعية
3. عقد المؤتمرات و ورشات العمل حول التطورات والتحديات التي تواجه الحريات العامة في مصر
4. إقامة العلاقات والتشبيك مع الجهات ذات الصلة المعنية بحقوق الإنسان .
5. نشر ثقافة حقوق الإنسان في مصر عن طريق الندوات و اللقاءات الجماهيرية المباشرة
6. نشر ثقافة حقوق المرأة باعتبارها جزء لا يتجزأ من حقوق الإنسان و دعمها قانونيا و معنويا